منتدى الأمم المتحدة الأول للبيانات يختتم أعماله بإطلاق خطة عمل عالمية لبيانات التنمية المستدامة

اختتم منتدى الأمم المتحدة الأول للبيانات أعماله في كيب تاون بجنوب أفريقيا بإطلاق خطة عالمية للبيانات من أجل تحسين ظروف معيشة الناس، تتضمن أفكارا وحلولا جديدة لتعزيز التعاون والموارد والسياسات.

وتم إعداد خطة عمل كيب تاون  العالمية المعنية ببيانات التنمية المستدامة، التي ستعتمدها الدول خلال اجتماع اللجنة الإحصائية للأمم المتحدة في آذار مارس القادم، بمدخلات من الأوساط الإحصائية العالمية وخبراء معنيين.

ستيفان شوينفيست مدير شعبة الإحصاء في الأمم المتحدة أكد على أهمية خطة العمل:

أعتقد أن خطة العمل العالمية مهمة حقا لأنها مخطط لما نريد جميعا العمل من أجل تحقيقه، وتنطوي على جدول أعمال طموح للغاية. كما تبرز أهمية التعاون وتضم مقترحات تفصيلية في المجالات التي تحتاج إلى مزيد من العمل وكيفية المضي قدما. وهي بطبيعتها قائمة مهام طويلة، لذلك هي في حد ذاتها لا تعد العمل المطلوب. الآن علينا ملء الفراغات: من الذي سيقوم بالمهمة، ومتى، ومن الذي سيقوم بعملية الإشراف. ولكن أعتقد أن الرحلة قد بدأت. وستقوم المجموعة رفيعة المستوى برصد التقدم نحو تنفيذ خطة العمل العالمية هذا بالطبع تحت رعاية لجنة الإحصاء بالأمم المتحدة.”

وقال وكيل الأمين العام للشؤون الاقتصادية والاجتماعية وو هونغبو، في مؤتمر صحفي، إن المنتدى العالمي هو المكان الأمثل لإطلاق خطة العمل والحصول على دعم جميع الأطراف الرئيسية.

وشدد على ضرورة الحصول على بيانات دقيقة ومفصلة وموثقة في الوقت المناسب، من أجل تنفيذ خطة التنمية المستدامة التحولية 2030 وبناء مستقبل أفضل للناس في كل مكان.

وتدعو الخطة إلى التزام الحكومات والقادة في مجال السياسات، والمجتمع الدولي باتخاذ إجراءات رئيسية في ستة مجالات استراتيجية تتعلق بالابتكار، وتحديث الأنظمة الإحصائية الوطنية، ونشر بيانات عن التنمية المستدامة؛ وبناء الشراكات؛ وتعبئة الموارد.
وخلال المنتدى عقد 1400 خبير من أكثر من 100 دولة، جلسات تخللتها مناقشات ومختبرات نظم البيانات، وعروض تفاعلية مع مشاركين من الحكومات والمكاتب الإحصائية الوطنية، والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية والمنظمات الدولية ومنظمات المجتمع المدني.

وقد تم الإعلان عن استضافة دولة الإمارات العربية المتحدة لمنتدى الأمم المتحدة الثاني للبيانات في دبي، في أواخر عام 2018 أو أوائل عام 2019.
وتعليقا على ذلك أعرب شوينفيست مدير شعبة الإحصاء في الأمم المتحدة عن تطلعه إلى العمل مع المعنيين في الإمارات المتحدة لتنظيم المنتدى بشكل مفتوح وشامل.

وقال إن المنتدى سيكون فرصة فريدة لتعزيز البيانات والنظم الإحصائية للتنمية ليس فقط على المستوى الوطني، ولكن أيضا على المستويين الإقليمي والعالمي

شاركها أو إطبعها....Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Print this page

شاهد أيضاً

زيارة مدرسة هايلاند لمركز الامم المتحدة للإعلام بالقاهرة

استقبل اليوم مركز معلومات الأمم المتحدة مجموعة من طلبة برنامج الأمم المتحدة النموذجية بمدرسة هايلاندز …