غوتيريش يلتقي وزير خارجية عمان ويعرب عن أمله في استعادة السلام في اليمن

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إن زيارته الأولى التي يقوم بها إلى المنطقة تهدف إلى التشاور مع حكومة سلطنة عمان حول الأمور التي يمكن أن يكون مفيدا فيها، مشيرا إلى أن عمان دولة عضو من الدول الأعضاء بالأمم المتحدة ويتحلى شعبها بالقيادة في جلب السلم إلى المنطقة.

جاء ذلك في بيان صحفي، عقب لقائه بوزير خارجية عمان يوسف بن علوي بن عبد الله. وذكر غوتيريش أن دولا مثل سلطنة عمان كانت دائما تتصدر الوساطة، في محاولة للجمع بين أطراف النزاع ومحاولة للتأكد من أن السلام ممكن. وأشار الأمين العام إلى الوضع المأساوي في اليمن، وقال في هذا الشأن: ” بالقرب من عمان، هناك وضع مأساوي جدا في اليمن. لقد عرفت الشعب اليمني لفترة طويلة. إنه شعب كريم ويعاني كثيرا. لذلك أريد حقا أن أكون قادرا على خدمة ودعم جهود جميع أولئك الذين يريدون إعادة تأسيس السلام في اليمن حتى يتمكن الناس من التغلب على المأساة الحالية.”

شاركها أو إطبعها....Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Print this page

شاهد أيضاً

زيارة مدرسة هايلاند لمركز الامم المتحدة للإعلام بالقاهرة

استقبل اليوم مركز معلومات الأمم المتحدة مجموعة من طلبة برنامج الأمم المتحدة النموذجية بمدرسة هايلاندز …