كندا وبرنامج الأغذية العالمي يدعمان الإدماج الاجتماعي للاجئين السوريين في مصر من خلال التعليم

 

الإسكندرية – قام سفير كندا في مصر ونائب ممثل برنامج الأغذية العالمي فى مصر بزيارة إحدى المدارس التي يدعمها مشروعهما المشترك للتغذية المدرسية الذي ساعد أكثر من مليون طالب مصري وسوري على مدار السنوات الأربع الماضية.

 

أطلق برنامج الأغذية العالمي هذا المشروع بفضل مساهمة سخية من كندا بلغت قيمتها 10 ملايين دولار كندي لدعم حصول المصريين والسوريين على التعليم على حد سواء. ويعزز هذا المشروع الإدماج الاجتماعي لأطفال اللاجئين السوريين في أكثر من 570 مدرسة حكومية في القاهرة والإسكندرية ودمياط والقليوبية.

 

وقالت سيمون برشمنت، نائب ممثل برنامج الأغذية العالمي في مصر: “بدعم الحكومة الكندية، تمكن البرنامج من تغيير حياة الناس عن طريق التعليم وتحسين التغذية للطلاب الملتحقين بالمدارس الحكومية التي تستضيف الأطفال اللاجئين السوريين” وأضافت: “من خلال هذا المشروع، يمكننا دعم الطلاب السوريين اللاجئين وكذلك أقرانهم المصريين من خلال تقديم مساعدات تعليمية متكاملة.”

 

تدعم مشروعات برنامج الأغذية العالمي للتغذية المدرسية في مصر البرنامج الوطني للتغذية المدرسية الذي يعد من شبكات الأمان الاجتماعي الرئيسية. وبينما يلبى برنامج الأغذية العالمي الاحتياجات الغذائية العاجلة لأطفال المدارس، يقوم أيضاً بتعزيز قدرة المدرسين من خلال الدورات التدريبية المختلفة الخاصة بالتغذية والتأهب لحالات الطوارئ وأساليب الانضباط الإيجابي وكذلك تجديد المرافق المدرسية لتشجيع الأطفال على الذهاب إلى المدرسة.

كما زود البرنامج هذه المدارس بمسارح العرائس كأداة شيقة لإيصال الرسائل العلمية الرئيسية إلى الطلاب، حيث يتم استخدام الدمى كأدوات تعليمية إبداعية ومعبرة لمعالجة القضايا المتعلقة بالتنمية الاجتماعية والعاطفية وكذلك تشجيع المناقشات حول مواضيع صعبة مثل عمل الأطفال والزواج المبكر.

 

“تهدف المساعدات الإنمائية الكندية إلى بناء قدرات الأفراد والأسر والمجتمعات ككل. ونعمل من خلال هذا المشروع على تحسين ظروف الطلاب المتأثرين بالنزاعات، من خلال بناء التماسك الاجتماعي وإرساء أسس التنمية المستدامة والاستقرار لهذه المجتمعات.” هذا ما أكده السفير الكندي بمصر جيس داتون.

 

وتضمنت الزيارة الميدانية في الإسكندرية عرضاً لأنشطة برنامج الأغذية العالمي المستمرة، بما في ذلك توزيع الوجبات الخفيفة (بسكويت التمر) داخل المدارس وأعمال إعادة التأهيل في المدارس. بالإضافة إلى ذلك، تمت دعوة الوفد الكندي لمشاهدة عرض مسرحي للعرائس يركز على موضوع التنمر وتفاعل السفير مع الطلاب والمدرسين وأولياء الأمور.

 

الحكومة الكندية من بين الجهات المانحة الرئيسية للبرنامج على مستوى العالم. فكندا وبرنامج الأغذية العالمي يتشاركان في هدف البرنامج الرئيسي وهو تحقيق عالم خالٍ من الجوع، وتساهم في تحقيق هدف البرنامج في مصر من خلال دعم المجتمعات الأكثر احتياجاً في البلاد.

 

ويعمل برنامج الأغذية العالمي في مصر منذ عام 1968 مع الحكومة لتلبية الاحتياجات الإنسانية ومعالجة الأسباب الكامنة لانعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية في البلاد.

#                                   #                                  #                                 

برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة – مهمته إنقاذ الأرواح في حالات الطوارئ وتغيير حياة الملايين من خلال التنمية المستدامة. ويعمل البرنامج في أكثر من 80 بلداً في مختلف أنحاء العالم على توفير الغذاء للناس الذين يعانون من النزاعات والكوارث، بالإضافة إلى إرساء الأسس لمستقبل أفضل.

 

للحصول على مزيد من المعلومات، يرجى زيارة  www.wfp.org/ar  ومتابعتنا على تويتر @WFP_AR وفيسبوك  أو الاتصال:

 

أمينة القريعي، برنامج الأغذية العالمي، القاهرة،

هاتف:+202 2526 1992  توصيلة 4111 ، جوال: +201028531535

بريد إلكتروني: amina.alkorey@wfp.org

 

 

شاركها أو إطبعها....Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on Google+
Google+
Print this page
Print

شاهد أيضاً

رسالة الدكتور أحمد المنظري مدير منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط بمناسبة اليوم العالمي للملاريا 25 نيسان/أبريل 2019

  أحرزت بلدان إقليم شرق المتوسط الموطونة بالملاريا تقدُّماً ملحوظاً؛ فانخفضت حالات الإصابة بالملاريا والوفيات …