الفاو و”الزراعة” يعقدان ورشة عمل تدريبية لفريق عمل التعداد الزراعي 2019-2020 وفقاً للمعايير العالمية

القاهرة، 26 يونيو 2019 – عقدت منظمة الأغذية الزراعة للأمم المتحدة (الفاو) في مصر بالتعاون مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، ورشة العمل التدريبية على مدار خمسة أيام، لتدريب المدربين على البرنامج العالمي للإحصاء الزراعي 2020، بالاعتماد على تطبيق المنهجيات الأكثر حداثة والتقنيات والممارسات الخاصة بإجراء التعداد الزراعي 2019-2020، وبما يحقق أولوية الحكومة المصرية في زيادة الإنتاجية الزراعية لأصحاب الحيازات الصغيرة، والإدارة المستدامة للموارد الطبيعية.

وشارك في الورشة السيد محمد يعقوب، مساعد ممثل الفاو في مصر، والدكتور محمد عبد النبي، رئيس قطاع الشؤون الاقتصادية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، والمدرب إيلي شويري – مساعد برنامج التعداد الزراعي لمنظمة الأغذية والزراعة في لبنان، فيما خضع للتدريب موظفو الإدارة العامة للتعداد الزراعي في قطاع الشؤون الاقتصادية بوزارة الزراعة.

وقال السيد حسين جادين ممثل الفاو في مصر في كلمته الافتتاحية للورشة التي ألقاها بالنيابة عنه السيد محمد يعقوب، :”من المنتظر أن يعزز هذا التدريب قدرة وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي على إجراء التعداد الزراعي 2019-2020 بكفاءة من خلال تحسين القدرات على التخطيط والبرمجة والتنسيق والتدخلات التقنية، بالإضافة إلى إحراز التقدم في إجراء التعداد الزراعي بما يتماشى مع المعايير الدولية والمبادئ التوجيهية لتعداد منظمة الأغذية والزراعة (البرنامج العالمي للتعداد الزراعي 2020)”.

وأضاف :” سيدعم التدريب أيضًا تحسين أدوات التعداد ومنتجاته مثل نموذج الإدراج واستبيان التعداد وأدلة التعداد وخطة العمل وفقًا لتوصيات مؤتمر النعداد الزراعي العالمي 2020. وسوف تنعكس البيانات الهيكلية الناتجة عن إحصاء الزراعة 2019-2020 على اتخاذ القرارات المستقبلية السليمة المتعلقة بالقطاع الزراعي”.

وسوف يتولى فريق عمل من الفاو  بالتعاون مع فريق عمل من وزارة الزراعة المسؤولية الكاملة عن إدارة المشروع وتنفيذه وتنسيقه، بما في ذلك النصائح الفنية والدعم لموظفي المشروع فيما يتعلق بقضايا السياسات القانونية والتقنية. وخلال مرحلة تنفيذ المشروع، سيقوم فريق العمل وبدعم من الوزارة، وخاصة قطاع الشؤون الاقتصادية الزراعية، بالتنسيق الوثيق والحصول على المدخلات المطلوبة من الإدارات الأخرى، ومنظمات المجتمع المدني والجامعات وشركاء التنمية.

ومن جانبه قال الدكتور محمد عبدالنبي، “التعداد الزراعي في الفترات السابقة كان يعتمد على منهجيات مطبقة منذ عام 2010، ونظراً للتطورات والتحديثات الطارئة في منهجيات التعداد الزراعي، لجئنا لمنظمة الفاو للاستعانة بخبراءها في هذا المجال لإطلاعنا على المنهجيات الحديثة وتطبيقات التعداد الزراعي الجديدة التي يمكن الاستعانة بها وتطبيقها في مرحلة التحضير والإعداد لتطبيق التعداد الزراعي الجديد في مصر والذي من المقرر أن يبدأ في شهر أكتوبر 2019 ويستمر حتى أكتوبر 2021”.

ويعد الإحصاء الزراعي أحد الركائز الأساسية لنظم الإحصاء الوطنية، والوسيلة الوحيدة لإنتاج معلومات إحصائية عن هيكل قطاع الزراعة والجوانب الأخرى ذات الصلة، علاوةً على أنه أداة جمع البيانات الوحيدة التي تنتج المعلومات الإحصائية عن المزارع وبالتالي فإنّه يشكل مصدراً أساسياً للمعلومات بالنسبة للحكومات وصناع القرار في الدول الأعضاء.

وسوف يتيح لمصر قياس أدائها مقارنة بالآخرين، كما أنها توفر الأساس لوضع برامج الإحصاء والمسح المتكاملة واستخدام منهجيات مبتكرة وفعّالة من حيث التكلفة وذلك بهدف اتخاذ قرارات استراتيجية مستنيرة بما يصب في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، خاصة أن مصر من الدول التي وقعت على الاتفاق الدولي مع المعهد الدولي للزراعة في روما عام 1928، والذي يتطلب قيام الدول الموقعة بتنفيذ التعداد الزراعي كل 10 سنوات، وقد أجريت الجولة الأخيرة من التعداد الزراعي في مصر في الفترة 2009-2010. 

 

= انتهى =

 

للاتصال:

محمد موسى
الإيكتاد – الفاو مصر (القاهرة)
tel: (+2) 02 333 1 6000 (2542)

Mobile: (+2) 01001400 724
mohamedali.moussa@fao.org

 

شاركها أو إطبعها....Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on Google+
Google+
Print this page
Print

شاهد أيضاً

في يوم الأمم المتحدة ، تحتفل مصر والأمم المتحدة بـ 74 سنة من الشراكات الناجحة

 القاهرة ، مصر – 24 أكتوبر 2019  اليوم شاركت الأمم المتحدة في مصر ووزارة الخارجية …