بعد أربع سنوات مرت منذ اعتماد خطة عام 2030.. يستعد العالم لتقييم الجهود المبذولة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة

نشرة إعلامية لإدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية

نيويورك،7 يوليو 2019

 

مرة أخرى، حان الموعد الذي يستعد فيه العالم لأكبر تجمع سنوي لتقييم الجهود العالمية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة. والأهداف قيد المراجعة هذا العام هي التعليم الجيد والعمل اللائق والمساواة والمناخ الملائم والعدالة والشراكات، وهناك 47 دولة مستعدة لعرض جهودها لتحقيق هذه الأهداف. وأكدت رئيسة المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة، إنغا روندا كينغ، أن “المنتدى السياسي الرفيع المستوى لعام 2019 يعد علامة فارقة حيث أنه أنهى دورة السنوات الأربع الأولى منذ اعتماد خطة عام 2030”. وسينعقد المنتدى الرفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة لهذا العام، والذي من المتوقع أن يجمع أكثر من ألف مشارك من جميع أنحاء العالم، في مقر الأمم المتحدة في نيويورك في الفترة من 9 إلى 18 يوليو 2019.

وقال ليو زنمين وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية في اجتماع الخبراء الذي نظمته المفوضية الأوروبية مؤخراً: “إن المنتدى السياسي الرفيع المستوى هو في صميم متابعة ومراجعة تنفيذ خطة عام 2030 على المستوى العالمي ويتعين عليه تتبع التقدم المحرز نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة وفهم اتجاهات التنفيذ والتحديات الرئيسية وتعزيز تسريع التنفيذ.”

تحقيق وعد أهداف التنمية المستدامة

في أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر، وعد المجتمع الدولي العالم والأجيال المقبلة بالقضاء على الفقر والجوع، وتعزيز فرص الحصول على خدمات الصحة والتعليم والوظائف، مع حماية كوكبنا من التدهور البيئي.

وعلى الرغم من أنه يمكننا أن نرى أن الناس يعيشون الآن حياة أفضل من أي وقت مضى، فقد أصبح من الواضح أيضًا أن المجتمع الدولي بحاجة إلى تكثيف الجهود وتحقيق تقدم في الأهداف بشكل أسرع وعلى نطاق أوسع.

كما في السنوات السابقة، سيتم فحص العديد من الأهداف عن كثب لمعرفة أين نحرز تقدمًا وأين يجب سد الثغرات. هذا العام، جاء دور الأهداف 4 (جودة التعليم)، 8 (العمل اللائق والنمو الاقتصادي)، 10 (الحد من عدم المساواة)، 13 (العمل المناخي)، 16 (السلام  والعدل والمؤسسات القوية) و17 (الشراكات) للمراجعة.

47 دولة تستعد لتقديم تقاريرها

يقدم المنتدى السنوي الرفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة، الذي ينعقد هذا العام تحت شعار “تمكين الناس وضمان الشمول والمساواة”، فرصة فريدة لعرض التقدم والعمل على الصعيدين المحلي والقطري، وكيف يمكن لهذه الجهود أن تحدث تأثيرًا أكبر على المستوى العالمي. للعام الرابع على التوالي، تستعد البلدان الآن لتقديم مراجعاتها الوطنية الطوعية، وتتبادل ما قامت به من مجهودات وتجاربها والدروس المستفادة في جعل الأهداف حقيقة واقعة على الأرض، بما يعود بالنفع على الناس والكوكب.

و ستعتلي المنبر هذا العام 47 دولة لتطلع المجتمع الدولي على جهودها. وبذلك يصل مجموع الدول التي قدمت مراجعاتها الوطنية الطوعية أثناء المنتدى السياسي الرفيع المستوى إلى أكثر من 140 دولة في منذ اعتماد خطة التنمية المستدامة لعام 2030 في عام 2015.

تحركات من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة لإلهام المزيد من العمل

بينما ستقدم البلدان خططها وأنشطتها لتحقيق الأهداف بحلول عام 2030، هناك مجموعة كبيرة من الأمثلة على المبادرات والمشاريع التي يتم تنفيذها حول العالم لجعل أهداف التنمية المستدامة حقيقة واقعة. في العام الماضي، وجهت إدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية دعوة لتقديم مشاركات بشأن االطفرات الملهمة وقصص النجاح التي تجسد تحقيق أهداف التنمية المستدامة، والتي يمكن أيضا تكرارها وتوسيع نطاقها. والنتائج التي انبثقت عنها هذه الدعوة تتمثل في أكثر من 400 مشروع تم تسجيلها وإدراجها في قاعدة بيانات للممارسات الجيدة لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة.

في الفترة التي تسبق انعقاد المنتدى السياسي الرفيع المستوى في شهر يوليو والأسبوع رفيع المستوى في سبتمبر، تسلط إدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية الضوء على هذه المبادرات الملهمة – مشروع تلو الآخر – على موقعها الشبكي الرئيسي. حتى الآن، يمكن للقراء التعرف على الزراعة المستدامة في تركيا ؛ خطة عمل الاتحاد الأوروبي للاقتصاد الدائري؛ تدريب للطلاب حول أهداف التنمية المستدامة الذي يجلب فوائد أوسع للمجتمعات البرازيلية ؛ والجهود المبذولة للتغلب على تلوث الهواء لرحلة آمنة وصحية إلى المدرسة في الهند.

بالإضافة إلى ذلك، تم فتح سجل جديد لإجراءات تسريع أهداف التنمية المستدامة لجمع وتسجيل المبادرات والإجراءات الطوعية من قبل البلدان والجهات الفاعلة الأخرى للمساهمة في تحقيق الأهداف على وجه السرعة. يجيب خبير إدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية على الأسئلة الموجودة في السجل هنا.

أحدث بيانات أهداف التنمية المستدامة، البث المباشر والفعاليات الخاصة

خلال الحدث الذي يستمر 8 أيام في يوليو، سيكون مقر الأمم المتحدة حافلا بالعديد من الأنشطة. في اليوم الافتتاحي للمنتدى السياسي الرفيع المستوى في 9 يوليو، سوف يطلع المجتمع الدولي على أحدث بيانات أهداف التنمية المستدامة  وسير تنفيذها في جميع أنحاء العالم وسيتم إطلاق التقرير المرحلي لعام 2019 عن أهداف التنمية المستدامة خلال الإحاطة الصحفية اليومية للمتحدث الرسمي للأمين العام للأمم المتحدة.

وبالإضافة إلى الجلسات العامة و حلقات النقاش  والمقابلات التي ستجري يومي 9 و 10 يوليو، يتم تنظيم ما يقرب من 150 مناسبة جانبية. التعليم العالي، والعمل الخيري، والعمل المحلي، وأهداف التنمية المستدامة على الشاشة الكبيرة – هذه ليست سوى بعض الموضوعات التي تركز عليها الأحداث الخاصة الكثيرة التي سوف تنعقد أثناء المنتدى، وتسلط أضواء على الأهداف من زوايا مختلفة.

وحسب ليو زنمين وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية، “لقد أثبت المنتدى السياسي الرفيع المستوى أنه جزء لا يتجزأ من تنفيذ خطة عام 2030 والتعليقات الإيجابية للبلدان وأصحاب المصلحة بشأن آثاره هي شهادة على نجاحه.”

سيكون منتدى هذا العام خاصًا أيضًا ، حيث سيمهد الطريق للأسبوع رفيع المستوى للدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة، والذي يضم العديد من الأحداث الرئيسية بما في ذلك قمة أهداف التنمية المستدامة  يومي 24 و 25 سبتمبر 2019 ، والتي تم تنظيمها تحت رعاية الجمعية العامة. وأكد رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي، السفير كينغ، على أن المنتديين الرفيعي المستوى لعام 2019 سوف يفيان بولاية المنتدى باعتباره المنصة المركزية لمتابعة واستعراض خطة عام 2030 وأهداف التنمية المستدامة. “ومسؤوليتنا هي استخدام هذه الفرص والأسبوع الرفيع المستوى بأكمله لوضع العالم على المسار الصحيح لتحقيق رؤية خطة عام 2030”.

للمزيد من المعلومات:

المنتدى السياسي الرفيع المستوى حول أهداف التنمية المستدامة، 9 -18  يوليو 2019

الحيز الإعلامي لأهداف التنمية المستدامة

تابعوا كل الفعاليات على البث الشبكي للأمم المتحدة : UN Web TV

قمة التنمية المستدامة، 24-25 سبتمبر 2019

الأسبوع رفيع المستوى للجمعية العامة للأمم المتحدة

 

 

 

شاركها أو إطبعها....Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on Google+
Google+
Print this page
Print

شاهد أيضاً

النادي الأهلي المصري ويونيسف معاً من أجل حقوق الأطفال في مصر

      القاهرة، 22 يوليو2019 – تم اليوم في مقر النادي الأهلي المصري توقيع …