رسالة الأمين العام بمناسبة اليوم العالمي للصحة العقلية

10 تشرين الأول/أكتوبر ٢٠١٩

 

         كل 40 ثانية، هناك شخص يتخذ القرار المأساوي بأن الحياة لم تعد تستحق أن تعاش.

         إن الانتحار هو السبب الثاني للوفاة لدى الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 29 عاما.

         وإن الصحة العقلية قد أهملت لفترة طويلة للغاية.

         وهي تهمنا جميعا ومن الملح اتخاذ المزيد من الإجراءات بخصوصها.

         ونحتاج إلى زيادة الاستثمار في الخدمات.

         ويجب علينا ألا نسمح بأن تمنع الوصمة الأشخاص من طلب المساعدة التي يحتاجونها.

         إنني أود أن أقول أني أعير اهتماما شديدا لهذا الأمر.

         فلا صحة بدون صحة عقلية.

شاركها أو إطبعها....Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on Google+
Google+
Print this page
Print

شاهد أيضاً

الحكومات والمنظمات الدولية تجتمع لمواجهة تحديات الاقتصاد والاستدامة حدث رفيع المستوى حول حلول التمويل المتعلقة بـكوفيد-19

    نيويورك، 28 أيار / مايو 2020 – يجتمع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو …