فيروس كورونا.. وكالات أممية في مصر تطلق حملة لمواجهة الشائعات عبر وسائل التواصل الاجتماعي

أطلقت أسرة الأمم المتحدة في مصر حملة عبر وسائل التواصل الاجتماعي تهدف إلى محاربة الشائعات والحد من انتشارها، ,ودعم جهود الحكومة المصرية للسيطرة على انتشار مرض فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

الحملة الممتدة التي تقودها منظمة الصحة العالمية ومركز الأمم المتحدة للإعلام في القاهرة ومكتب منظمة الأمم المتحدة للعلم والثقافة (يونسكو) في مصر، تسعى كذلك إلى إرشاد الجمهور إلى مصادر المعلومات الدقيقة ليكون قادرا على الوصول إلى مصادر المعلومات الموثوقة والتصدي للشائعات التي يُمكن أن تهدد الاستجابة الفعالة في أوقات الأزمات.

 

ووفقا لأحدث البيانات الصادرة السبت عن وزارة الصحة والسكان المصرية، تم تسجيل ٩ حالات ايجابية جديدة مصابة بمرض كوفيد-١٩، وهذه الحالات لمصريين من المخالطين للحالات الإيجابية السابقة، بالإضافة إلى حالتين وفاة، واحدة لسيدة مصرية تبلغ من العمر ٦٨ عاما من محافظة الجيزة، والحالة الثانية لمصري يبلغ من العمر ٧٥ عاما من محافظة الجيزة أيضا، ليصبح مجمل عدد الإصابات بمصر ٢٩٤ حالة. هذا فيما بلغ إجمالي عدد المتعافين من الفيروس حتى يوم السبت، 21 مارس/آذار ٤١ حالة، وارتفع عدد الحالات التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية ليصل إلى ٧٣ حالة.

وتعمل منظمة الصحة العالمية عن كثب مع الحكومة المصرية لضمان استجابة الحكومة بصورة أفضل في حال حدوث زيادة في عدد حالات الإصابة بفيروس كوفيد 19.

وقال ممثل المنظمة في مصر، الدكتور جان جبور للصحفيين خلال مؤتمر صحفي عُقد في القاهرة يوم الأربعاء إن منظمة الصحة العالمية تعمل بشكل وثيق مع وزارة الصحة والسكان المصرية من أجل تحديث خطة الاستجابة، وتحديث مستشفيات الإحالة، وقائمة المستشفيات المخصصة للعزل والعلاج، والأهم من ذلك هو زيادة الطاقة الاستيعابية لإجراء الاختبارات لموائمة الزيادة في عدد الحالات في حال حدوث ذلك.”

شاركها أو إطبعها....Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on Google+
Google+
Print this page
Print

شاهد أيضاً

بيان الدكتور أحمد بن سالم المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، بشأن مرض كوفيد-19

في خلال أسبوع واحد فقط، تضاعف عدد حالات الإصابة بمرض كوفيد-19 في إقليم شرق المتوسط، …