مصر والأمم المتحدة تحتفلان ب٧٥ عام من الشراكة

القاهرة، ٢٤ أكتوبر – احتفل اليوم كل من الأمم المتحدة في مصر ووزارة الخارجية المصرية بيوم الأمم المتحدة وذلك في احتفالية محدودة في قصر التحرير بحضور وزير الخارجية سامح شكري والمنسق المقيم للأمم المتحدة بمصر ريتشارد ديكتس. توافق احتفالية هذا العام الذكرى ال٧٥ على إنشاء المنظمة. كما احتفلا بتاريخ طويل من الشراكة كون مصر عضو مؤسس في الأمم المتحدة وشاركت في أعمال المنظمة بدءا من جهود حفظ السلام، والمشاركة المتعددة في مجلس الأمن إلى دعم الجهود الوطنية للتنمية في مجالات متعددة وبالأساس لتحقيق أجندة التنمية ٢٠٣٠ وأهداف التنمية المستدامة.

وفي كلمة مسجلة بمناسبة اليوم، أكد أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أن في ظل جائحة كوفيد-١٩ العالمية، باتت مهمة الأمم المتحدة الأساسية أكثر أهمية من أي وقت مضى، وهي “تعزيز الكرامة الإنسانية، وحماية حقوق الإنسان، واحترام القانون الدولي، وإنقاذ البشرية من ويلات الحرب” وطلب من الناس في كل مكان أن يتكاتفوا.

وتلقي الاحتفالية الضوء على العديد من مجالات الشراكة بين الأمم المتحدة والحكومة المصرية وأبرز النجاحات التي تحققت على مدى ٧٥ عاما منها استجابة المنظومة الأممية في مصر لجائحة كوفيد-١٩.

وأكد السيد سامح شكري على “أن هذه الذكرى تمثل فرصة مهمة لإعادة التأكيد على إيمان مصر الراسخ بالأهداف والمبادئ والمقاصد التي تضمنها ميثاق الأمم المتحدة وكذلك لتجديد التزامها بالتعاون مع الدول الأعضاء لتعزيز ركائز العمل الجماعي متعدد الأطراف بما يستجيب لتطلعات وآمال شعوب العالم.”

وفي كلمته أكد السيد ريتشارد ديكتس على استمرار الشراكة الوطيدة مع مصر قائلا إنه “ستواصل الأمم المتحدة دعم الحكومة في جهودها لترجمة مكاسب الاقتصاد الكلي إلى تحسين سبل العيش لجميع الناس، بما في ذلك الفئات الضعيفة، بشكل حاسم. وفي الفترة الماضية، ركزت الأمم المتحدة دورها في إطار خطة الاستجابة الاجتماعية والاقتصادية والإنعاش لتفشي وباء كوفيد-١٩، والانتقال من الاستجابة المباشرة إلى دعم السياسات الأولية والحوار.”

????????????????????

وتأتي احتفالية اليوم لتختتم عدد من الفعاليات التي أقيمت على مدار الأسبوع وبدأت بندوتين افتراضيتين شارك فيهما نخبة من الوزراء والدبلوماسيين والأكاديميين وتناولا موضوعي “إنقاذ تعددية الأطراف” و”تحسين الحصول على الخدمات الأساسية أثناء جائحة كوفيد-١٩… عدم إهمال أحد”.

كما شملت الاحتفالات إضاءة أبرز المعالم في القاهرة باللون الأزرق الأممي فتم إضاءة الأهرامات، وبرج القاهرة، وإضاءة مبنى وزارة الخارجية احتفالا بالذكرى ال٧٥ للأمم المتحدة.

رابط تسجيل الاحتفالية: https://www.facebook.com/unitednationsegypt/videos/2752922738330606

 

شاركها أو إطبعها....Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on Google+
Google+
Print this page
Print

شاهد أيضاً

هدف الشهر.. القضاء على الجوع وتوفير الأمن الغذائي والتغذية المُحسنة وتعزيز الزراعة المستدامة

  هدف شهر نوفمبر من أهداف التنمية المستدامة، هو الهدف 2، المعني بالقضاء التام على …