المفوض السامي لشؤون اللاجئين يحذر من العواقب الوخيمة لنقص التمويل جهود مساعدة السوريين

جدد المفوض السامي لشؤون اللاجئين، أنطونيو غوتيريش دعوته إلى حكومات الدول لإنشاء صناديق خاصة تهدف إلى دعم اللاجئين السوريين والدول التي تستضيفهم.

وفي مؤتمر صحفي عقد في العاصمة اللبنانية بيروت، حذر غوتيريش من أنه ما لم يأت التمويل لدعم اللاجئين السوريين بسرعة، قد لا يتم تلبية الحاجات الملحة للاجئين وقد تصبح المنطقة غير مستقرة. وقال غوتيريش إن تصاعد الصراع وحجم المعاناة الإنسانية في سوريا مذهلة و التأثير على المنطقة لم يسبق له مثيل في العقود الأخيرة. وشدد المفوض السامي على أن هناك اتساعا في الفجوة بين الاحتياجات والموارد المتاحة لدعم الضحايا السوريين. وأضاف أنه لا توجد وسيلة يمكن أن تسد فجوة بهذا الحجم مع الاحتياجات الإنسانية الراهنة، حيث تشهد المنطقة ليس فقط مأساة إنسانية، ولكن أيضا تهديدا للسلم والأمن الدوليين، محذرا من أنه إذا لم يتم إيقاف الحرب، سيكون هناك انفجار في منطقة الشرق الأوسط.

شاركها أو إطبعها....Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Print this page

شاهد أيضاً

الأردن يبدأ إصدار تصاريح عمل للاجئين السوريين هي الأولى من نوعها في الدول العربية

بدأ الاتحاد العام لنقابات العمال في الأردن إصدار تصاريح عمل للاجئين سوريين العاملين في قطاع …